أطباء مغاربة يُطورون علاجاً لسرطان الدم بزراعة الخلايا الجذعية

الأخبارtv

أعلنت وزارة الصحة، يوم الجمعة، عن إنجاز طبي جديد حققه المغرب لأول مرة بمجهودات أطقم طبية مغربية مائة بالمائة، ويتعلق الأمر بنجاح أزيد من 300 عملية لزراعة الخلايا الجذعية المُكونة للدم.

وأكد الوزارة في بلاغ لها توصلت “الأخبارtv” بنسخة منه، أن المركز الاستشفائي الجامعي، ابن رشد، بالدار البيضاء، نجح مؤخراً في أجراء عمليات لزرع النوع الثاني من هذه الخلايا لعلاج مرضى سرطان الدم، وهي العمليات التي كانت تُكلف المريض 300 مليون سنتيم لإجرائها خارج المغرب.

وأضاف البلاغ أن أول من استفاد من عمليات زرع الخلايا الجذعية المكونة للدم بمستشفى ابن رشد بالدار البيضاء، هما طفلان كانا يعانيان من داء نقص المناعة الأولى، الناتج عن ضعف الكريات البيضاء في الدم.

وذكر البلاغ أن أحد الذين خضعوا لهذه العمليات أيضاً، وعمره 30 سنة، استفاد من العملية عن طريق بطاقة راميد لذوي الدخل المحدود، حيث تم التبرع له بالدم من طرف شقيقه، بينما أجرى العملية فريق طبي مغربي محض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.