الحكومة تشرع في رفع دعم المقاصة تدريجيا عن دقيق الفقراء

الحكومة تشرع في رفع دعم المقاصة تدريجيا عن دقيق الفقراء

الأخبار TV

 

كشفت يومية الأخبار نقلا عن مصادر من وزارة الشؤون العامة والحكامة، أن الحكومة تعكف حاليا على دراسة «سيناريو» لرفع دعم صندوق المقاصة عن مادة الدقيق، وذلك بالتزامن مع رفع الدعم عن مادتي السكر وغاز البوتان «بوطا غاز». وفي إطار التحضير لهذه القرارات، شرعت الحكومة في وضع السجل الوطني للسكان والرقم الوطني الموحد، بما يتيح استهداف المساعدات للفئات الاجتماعية التي تستحق الاستفادة من الدعم الاجتماعي.

وأوضحت المصادر أن مطاحن المغرب تنتج سنويا ما بين 35 و40 مليون قنطار من الدقيق، منها 8 ملايين قنطار مشمولة بالدعم، وتوجه إلى الفقراء ببعض الجماعات القروية الضعيفة المحددة سلفا. وأبرزت المصادر ذاتها أن الدولة تشتري الدقيق أغلى من الثمن الذي يباع به ببعض الأسواق الممتازة، ولذلك ستعمل الحكومة على رفع دعم صندوق المقاصة بشكل تدريجي عن هذه المادة بتقليص الكمية المدعمة.

ويتدخل في منظومة دعم الدقيق كل من المكتب الوطني للحبوب والقطاني، الذي يتكلف بتدبير الدعم المخصص للقمح اللين، ومكتب التسويق والتصدير، الذي يتكلف بتسويق الدقيق المدعم والدقيق الممتاز الموجه للأقاليم الجنوبية للمملكة، ثم المطاحن، حيث توجد 202 وحدة صناعية لمجموع الحبوب، منها 153 لإنتاج القمح اللين، والمستوردون ووحدات تخزين القمح اللين.

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *