السجن لفرنسي أبلغ عن وجود قنبلة في طائرة ليلحق بالرحلة  

الأخبار TV

 

أصدرت محكمة بريطانية حكماً بالسجن 10 أشهر بحق مواطن فرنسي، قدم معلومات خاطئة للشرطة عن وجود قنبلة في طائرة متجهة من لندن إلى لوس أنجلوس، بعدما تم منعه من ركوبها بسبب تأخره عن موعد الرحلة.

واتصل الفرنسي جاكوب مائير الذي يعيش في شرق لندن، وفقاً لـمصادر إعلامية ، بالشرطة قبل دقائق من انطلاق الرحلة التابعة للخطوط الجوية النرويجية، وأدى بلاغه الكاذب إلى إعادة تفتيش الركاب، وتأجيل الرحلة لمدة 90 دقيقة.

وكشفت التحقيقات أن البلاغ المقدم بشأن القنبلة غير صحيح، وأنه جاء باستخدام رقم الهاتف المسجل في حجز مائير، فتم إلقاء القبض عليه، حينما عاد إلى المطار ليستقل طائرة أخرى متجهة إلى الولايات المتحدة في مايو الماضي.

وزعم مائير في البداية أنه فقد شريحة هاتفه، لكنه أقرَّ لاحقا بتقديم معلومات خاطئة عن مادة من المحتمل أن تلحق أضراراً بصحة الإنسان، وصدر ضده حكماً بالسجن 10 أشهر.

المصدر: وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.