728X90
728X90
الهزة الثانية من الزلزال السياسي تطيح برؤوس 14 مسؤولا

الهزة الثانية من الزلزال السياسي تطيح برؤوس 14 مسؤولا

728X90
728X90

الأخبار TV

 

عصفت الهزة الثانية من الزلزال السياسسي برؤوس 14 مسؤولا بمختلف القطاعات الحكومية التي أتبث تقرير المجلس الأعلى للحسابات تورطها في تعثر مشاريع برنامج ” الحسيمة منارة المتوسط”، وذلك بعد إعفاء الوزراء الذين كانوا يشرفون على القطاعات المعنية من مهامهم من طرف الملك محمد السادس.

وحسب جريدة الأخبار في عددها الصادر اليوم الأربعاء، واستنادا لمصادرها المطلعة أن الحكومة شرعت في إبلاغ المسؤولين عن تعثر مشاريع الحسيمة بقرارات إعفائهم من مهامهم، تنفيذا لمضامين بلاغ الديوان الملكي الذي أشار إلى وجود 14 مسؤولا إداريا، الذين أثبتت التقارير في حقهم تقصيرا واختلالات في القيام بمهامهم، فقد أصدر الملك تعليماته لرئيس الحكومة، قصد اتخاذ التدابير اللازمة في حقهم، ورفع تقرير في هذا في الشأن إلى الملك.

وأوضحت يومية الأخبار أن قرارات الإعفاء شملت أيضا أربعة مسؤولينن كبار بوزارة الداخلية، ويتعلق الأمر بكل من علال السكروحي، بصفته الوالي السابق المكلف بالجماعات الترابية، وسمير التازي الوالي المكلف بصندوق التجهيز الجماعي، وعامل إقليم الحسيمة السابق، ومنير البويسفي مدير وكالة تنمية أقاليم الشمال، بالإضافة إلى إعفاء محمد لطفي المرني كاتب عام وزارة الثقافة، وعبد اللطيف أيت العميري الكاتب العام لوزارة الشباب والرياضة، ومدير مديرية الميزانية والتجهيز بالوزارة ذاتها.

وأضافت الجريدة أن رئاسة الحكومة لم تصدر أي بلاغ رسمي حول الإعفاءات التي شملت كتابا عامين ومديرين مركزيين بالوزارات المعنية، بتعثر مشاريع الحسيمة،

مقالات ذات صله

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: