شاكيرا تنضم لقائمة “أوراق الجنة”بسبب تهريب أموال

الأخبار TV

 

 

 

أُدرج اسم المغنية الكولومبية شاكيرا إلى تسريبات “أوراق الجنة”، بعد كشف أنها نقلت 30 مليون جنيه إسترليني من الأموال إلى شركة في الخارج في مالطا.

 

كشفت “أوراق الجنة” أن المغنية الشهيرة وزوجة لاعب فريق “البارصا” جيرار بيكي، تقيم بمنزلها بمدينة برشلونة لكنها تملك عقارات بجزر الباهاماس، وتخفي امتلاكها لهذه العقارات لأسباب ضريبية. وحسب صحيفة “لوموند” الفرنسية، فإن المغنية قامت كذلك بتحويل مبالغ مالية قدرها 31.6 مليون أورو إلى مالطا ولوكسوبورغ كـ”حقوق للمؤلف”. ووفقا للمصدر ذاته فإن محامي شاكيرا المدعو “كاريميني”، برر ما تقوم به شاكيرا بأنها “كانت تملك عدة إقامات خلال حياتها المهنية، وأنها لطالما احترمت الإجراءات القانونية وتتبعتها”.

 

يشار إلى أن المغنية قامت -كذلك- بتحويل مبالغ مالية قدرها 31.6 مليون يورو إلى مالطا ولوكسوبورغ باعتبارها “حقوقًا للمؤلف”، وأخفت امتلاكها لعقارات بجزر الباهاما.

 

وكان رأس مال الشركة أقل من 3 ملايين جنيه إسترليني، ولكن الأسهم المصاحبة المقابلة للأصول الموسيقية والعلامات التجارية قدرت بمبلغ 31.6 مليون يورو (27.8 مليون جنيه استرليني).

“أوراق الجنة” كشفت كذلك أن المغنية لم تخفي مسكنها في الباهاماس فحسب، بل إنها أيضا أخفت أنشطتها منذ أواخر 2007، وذلك خلف شركة بمالطا اسمها Tournesol Limited، كانت المغنية هي المساهمة الوحيدة بها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.