شرطة بانكوك توقف مغربية سرقت ساعة باهضة لابن مسؤول كويتي

الأخبار TV

 

 

أوقفت الشرطة التايلاندية مغربية اتهمها كويتي بسرقة ساعة باهضة بعد لقائهما في أحد الملاهي الليليلة ببانكوك.

وحسب ما أورده موقع “بانكوك بوست” فإن السلطات أوقفت ربيعة زريدغ (32 سنة) بعد تقديم مواطن كويتي يدعى طلال الصباح محمد الصباح، لشكاية يتهمها فيها بسرقة بعض مقتنياته الثمينة، منها ثلاثة ساعات باهضة، منها ساعة “روليكس” بالإضافة إلى قارورة عطر مستوردة، بعد دعوتها إلى غرفته في فندق ببتابا (مدينة تقع على الساحل الشرقي لخليج تايلاند) وممارستهما للجنس.

وحسب ذات المصدر، فالشاب الكويتي (22 سنة) الذي يرجح أن يكون ابن مسؤول كويتي قد تعرف على الفتاة المغربية في مخفر الشرطة، والتي تأكدت بدورها أن الفتاة دخلت تايلاند بتأشيرة سياحية ولا تتوفر على سوابق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.