فضيحة التلاعب في امتحان الكفاءة المهنية تحاصر الصديقي والضحايا يطالبون بإلغاء نتائج المباراة

فضيحة التلاعب في امتحان الكفاءة المهنية تحاصر الصديقي والضحايا يطالبون بإلغاء نتائج المباراة

الأخبار TV

 

 

دعا موظفو جماعة الرباط العمدة محمد الصديقي إلى إلغاء الامتحانات المهنية، لما شابها من خروقات وتجاوزات مست بحظوظ باقي المرشحين، وذلك في رسالة موجهة للعمدة تتضمن رصدا لأهم الانزلاقات المسجلة خلال دورة 2017، إضافة إلى  دعوة المتضررين للعمدة بإسناد تنظيم هذه المباراة للجنة مستقلة ومحايدة، لضمان تكافؤ الفرص، والاحتكام للأهلية والاستحقاق.

ووضع موظفو جماعة الرباط عمدة المدينة في موقف حرج، بعد مطالبتهم بإلغاء نتائج الامتحان المهني، بالنظر إلى ما شابه من تجاوزات خطيرة، همت بالأساس تسريب الامتحان المهني، وتسهيل حصول بعض المرشحين عليه، مع اتهام بعض أعضاء لجنة الإشراف باحتراف بيع مواضيع الامتحان المهني منذ سنة 2009 .

وتطرقت رسالة موجهة إلى العمدة الصديقي، و(تتوفر «الأخبار» على نسخة منها)، إلى بيع مواضيع الامتحان المهني للمقربين من لجنة الإشراف، حيث وضعت الرسالة كلا من رئيس مصلحة الموارد البشرية، ورئيسة مصلحة التكوين والكفاءة المهنية، في قفص الاتهام.

هذا وطالت اتهامات المتضررين من امتحان الكفاءة المهنية أعضاء لجنة التنظيم، وفي مقدمتهم الرئيس الذي يشغل مهمة مدير المصالح بجماعة الرباط، وسط حديث عن تكرر هذه الظاهرة منذ سنة 2009، مما تسبب في تفاقم هذه الظاهرة وابتعاد هذه الامتحانات عن معياري الكفاءة والأهلية.

وتطرقت الرسالة، التي رصدت الخروقات التي طالت امتحانات الكفاءة المهنية، إلى عدد من الملاحظات التي رصدها المراقبون، والتي تشكل في المجمل مسا بحظوظ باقي المشاركين، ومحاباة لموظفين بعينهم، وذلك من خلال السماح بالتصحيح بأقلام الرصاص بما يسمح بتعديل النقطة، من خلال التشطيب على النقطة المستحقة وتمتيع بعض المرشحين بنقط مرتفعة تسمح بنجاحهم في مباريات الترقية دون كبير عناء، على الرغم من التنبيه إلى هذه الأمور، وفق نص الرسالة شديدة اللهجة التي (تتوفر الجريدة على نسخة منها).

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *